منتديات روسيكادا للرياضيات
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة 9dlmed8bbhas
منتديات روسيكادا للرياضيات
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة 9dlmed8bbhas
منتديات روسيكادا للرياضيات
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.



 
طرح مشاكلك وصعوباتك في المنتدى.مع دكر اسمك المسجل به ادا كنت عضوالرئيسيةالتسجيلدخول

 

 مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
CHEKRIDA
....
....
CHEKRIDA

ذكر
CHEKRIDA RABAH
المساهمات 6883
العمر : 56
الوظيفة : أستاذ رياضيات
مزاجي : عادي والحمد لله
البلد : سكيكدة
رقم العضوية : مؤسس المنتدى
. : مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Promat11
. . : 6429
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

بطاقة الشخصية
بسيط01: 10

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Empty
مُساهمةموضوع: مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة   مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة I_icon_minitimeالخميس أبريل 16, 2009 2:11 am

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Y0mon98nkcv8
مفهوم الملاءمة:
جرت العادة أن نحكم على الجودة التربوية من خلال الفعالية المدرسية، أي من خلال نتائج الامتحانات ومعدلات الانتقال ونسب الهدر. والحال، فهذه العوامل تتجاهل الفعالية "الخارجية" للتعليم، والتي تمثل الفائدة المحتملة للمؤهلات المدرسية في الحياة العملية، وفي الحياة على وجه العموم. وبتعبير آخر، يتعلق الأمر بالإجابة عن السؤال التالي: هل ساعدت المدرسة الناجحين على العثور على شغل أفضل، وعلى التفوق فيه، والتطور بكيفية أحسن، والمشاركة المؤثرة في محيطهم الاجتماعي باعتبارهم مواطنين وآباء؟ بديهي أن نقر إذن بأن هذه العوامل المدرسية غالبا ما تحجب، رغم إيجابياتها، إخفاقات " خارجية " حقيقية؟
يبرر هذا التحليل، على الرغم من عجلته، نتيجة مفادها أنه لا يمكن أن تكون هناك جودة تربوية حقيقية من دون ملاءمة. وبناء على الأبحاث المنجزة، والتجربة المكتسبة، والحس السليم، يتعين إرساء الملاءمة في التربية لكونها مقاربة متفقا عليها، وذات طابع استراتيجي، وقائمة على " ترجمة " المكتسبات الأكاديمية إلى فوائد عملية – اقتصادية واجتماعية وأسرية، ...إلخ. ولا يتم ذلك بكيفية آلية، بل من الضروري أن يُفَسَّرَ للمتعلمين والمتعلمات بوضوح كيفية تنمية المعارف والكفايات من خلال اعتماد طرائق بيداغوجية محددة وعملية. إن مثل هذه المقاربة لن تمكن الناجحين من استثمار أفضل للأفكار وللإجراءات المجردة المكتسبة في الفصول الدراسية فحسب، بل ستسهم كذلك في جعلهم يتحكمون فيها جيدا.
وبالفعل، فقد أُخِذت هذه النتيجة بالاعتبار، وبكل جدية، في الميثاق الوطني لإصلاح نظام التربية والتكوين، وخاصة في المناهج الجهوية والمحلية، وكذا في مبادرات أخرى لوزارة التربية الوطنية وشركائها، دون إغفال جهود الأساتذة في المؤسسات التعليمية عبر تراب المملكة.
أبعاد الملاءمة:
يمكن، من منظور تربوي، تحديد أربعة أبعاد للملاءمة، وهي
1.إبراز أهمية المكتسبات المدرسية في الحياة: ينبغي أن يتحكم المتعلم، في الوقت نفسه، في الجوانب النظرية لدروسه، وفي تطبيقاتها العملية بغية استعمالها، وتكييفها، بحسب الحالة، مع أنشطة حياته الشخصية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها. هكذا تضمن التربية الملائمة ألا تغدوَ دروس الرياضيات مجرد عمليات حسابية تنجز على الورق، وألا تبقى دروس الفرنسية مجرد قواعد نحوية، وألا تنحصر دروس الفيزياء في قوانين ينبغي استظهارها.
2.اكتساب معارف وكفايات قابلة للتكييف والنقل: وتشمل هذه الكفايات، على وجه الخصوص، المهارات المعرفية التي تنطوي على فكرة الفائدة أو المنفعة، والتي لا تظهر في الامتحانات الرسمية. ومن بين هذه المهارات: الاستدلال، وحل المشكلات، والتواصل، والسلوك الاجتماعي.. وتلك هي المكتسبات التي ينبغي للمتعلم الناجح أن يكون قادرا على امتلاكها، بل وتبنيها في الوضعيات الاقتصادية والاجتماعية والمدنية والشخصية.
3.تنمية الاتجاهات والسلوكات المناسبة للحياة: يجب أن يتسلح المتعلم الناجح، المعد إعدادا جيدا للحياة العملية بسلوكات سليمة،وأن تتكون لديه اتجاهات تتيح له استعمال معارفه وكفاياته استعمالا مفيدا، سواء في حياته الاجتماعية أم العملية. وتشمل هذه الاتجاهات والكفايات، من بين ما تشمله، احترام الوقت، والمبادرة، والاستقلالية، والتعاون، واحترام الذات والغير، والطموح، والتنظيم، والمسؤولية، والقدرة على الاندماج في المجتمع.
4. غرس إرادة التعلم المستديم: تتطلب مشاركة المتعلم الفعالة والناجحة في الحياة العملية التحكم المتزايد في المعلومات والمهارات. وبناء عليه، فإن التربية الملائمة تعد المتعلمين الناجحين لمراكمة معارف وكفايات جديدة من خلال اعتماد استراتيجيات تعلم متنوعة مثل الملاحظة، والتجريب، والاكتشاف الفردي، والجماعي، والتكنولوجيات الجديدة للمعلومات، والتواصل، والممارسة المتكررة، والقراءة والإنصات.
المظاهر الاستراتيجية للملاءمة

1. الانخراط المباشر للفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين في إدماج الملاءمة في التربية النظامية، بزيارة فصول دراسية قصد تقديم توضيحات وشروح، أو بزيارات إلى مواقع الحياة العملية، أو إقامة تدريبات مهنية للمدرسين، أو إنجاز أنشطة وتدريبات خارج المدرسة، فضلا عن التدريس التعاوني.
2. تحديد مجالات الملاءمة ذات الأولوية على المستوى المحلي: نظرا لخبرة المجتمع المحلي بخصوصيات المنطقة، وانشغاله بمستقبل أبنائه المهني، فإنه مؤهل عمليا للمساهمة في تحديد المجالات المهنية والاجتماعية الأكثر ملاءمة، وما على المدرسة إلا أن تراعيها في تربية المتعلمين والمتعلمات.
3. تحليل البرامج الوطنية والجهوية والمحلية لانتقاء أفضل الأنشطة، وإغناؤها بمتطلبات الملاءمة: ينبغي أن يستفيد المنهاج في كليته من روابط مباشرة بحياة المتعلمين العملية، الراهنة أو المستقبلية. وهو ما يستلزم إيلاء أهمية خاصة لتأطير هيئة التدريس في هذا المجال، وتشجيعها على استحضار متطلبات الملاءمة في كافة الدروس والأنشطة.
4. استقطاب " الأشخاص / المصادر ":تتوزع الخبرة في المجالات العملية داخل العديد من القطاعات الواقعة خارج محيط المؤسسة: (الفاعلون الاقتصاديون والتقنيون والباحثون والمهنيون، فضلا عن هيئات المجتمع المدني)، وعلى المدرسة ومجلس التدبير تحديد الخبراء ذوي المعرفة والكفاية، واستقطابهم للإسهام بكيفية مواتية في غرس بذور الملاءمة في التعلم المدرسي.
5. إعداد وحدات ودروس وأمثلة وتمارين محسوسة تدمج الملاءمة في البرنامج الوطني والجهوي والمحلي: يتطلب إدماج الملاءمة في البرنامج الدراسي اعتماد مقاربات دقيقة من لدن المدرس أو المدرّسة. وينبغي تبنّي علاقات القرب مع الخبراء الخارجيين، وتكييف الدروس والمحتويات والطرائق والوسائل بالاستحضار المستمر لمتطلبات الملاءمة.
تطوير أساليب وأدوات التقويم: تستلزم الملاءمة، باعتبارها ركيزة من ركائز الجودة التربوية، عناية التقويم بمؤشرات قدرة المتعلم والمتعلمة على استثمار المعلومات والكفايات الأكاديمية لكي يندمجا ويتطورا إيجابيا في الحياة العملية. ويتطلب هذا الأمر استعمال معايير مختلفة عن تلك التي تستعمل في التقويم الأكاديمي

وفقكم الله
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Y8cmsvioxjdd






مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Rosika12
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://mat21.yoo7.com
widade
 
 
widade

انثى
رمز من رموز روسيكادا
المساهمات 693
العمر : 43
الوظيفة : أستاذة رياضيات
مزاجي : طبيعي
البلد : بسكرة
رقم العضوية : 49
. . : 232
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة   مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة I_icon_minitimeالخميس أبريل 23, 2009 7:45 pm

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة 28






التوقيـــــــــــــــــــــــــــــــــع
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Islam_s77_107
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة 18
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
CHEKRIDA
....
....
CHEKRIDA

ذكر
CHEKRIDA RABAH
المساهمات 6883
العمر : 56
الوظيفة : أستاذ رياضيات
مزاجي : عادي والحمد لله
البلد : سكيكدة
رقم العضوية : مؤسس المنتدى
. : مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Promat11
. . : 6429
تاريخ التسجيل : 04/02/2008

بطاقة الشخصية
بسيط01: 10

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة   مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة I_icon_minitimeالجمعة أبريل 24, 2009 1:14 am

مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة 94y0ia704179






مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة Rosika12
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://mat21.yoo7.com
 
مفهوم الملاءمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات روسيكادا للرياضيات :: المواضيع التربوية في التوجيه والإرشاد :: 
-
انتقل الى: